معسكر إعداد قادة المستقبل بجامعة القاهرة ينظم حوارا مفتوحا مع حسين حتاتة

الأحد : 12 - أغسطس - 2018 | 8:46 مساء
معسكر إعداد قادة المستقبل بجامعة القاهرة ينظم حوارا مفتوحا مع حسين حتاتة
كتب :: محرر اخبار التعليم

تواصل جامعة القاهرة فعاليات معسكر قادة المستقبل لطلابها الذى تنظمه تحت عنوان "تطوير العقل المصرى"، وذلك برعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة.
 
وشهدت قاعة أحمد لطفى السيد بالجامعة، ضمن فعاليات المعسكر لقاء مع الخبير السياحى العالمى حسين حتاتة، حول تجربته المهنية، وذلك بحضور الدكتورعبد الله التطاوى المستشار الثقافى لرئيس الجامعة
 
ودعا حسين حتاتة، الطلاب إلى ضرورة الاقبال على المعرفة والعلم وأهمية العمل بجانب الدراسة، مؤكداً أن الجيل الحالى يمتلك التكنولوجيا المتقدمة ولديه فرصة فى ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة التى تدعمها الدولة.
 
 
 وتابع حتاتة حواره مع الطلاب، قائلا: " أقدم نصيحة للطلاب وهى ضرورة أن تعرف من أنت، فأنا من ريف مصر، أؤمن بالإنسانية، وأؤمن بالمسجد والكنيسة، وأؤمن دائما بالعطاء الربانى وعلاقته بالاجتهاد الإنسانى، والعمل الجاد، والأخذ بالأسباب".
وتطرق حتاتة لمفهوم الثقافة من خلال ما يفكر فيه الإنسان ويبدعه ويحلم به، وعلاقة هذه الثقافة بطبيعة الشخصية وعبقرية المكان الذى تتمتع به مصر صانعة الفكر والحضارة والتاريخ.
وتطرق حتاتة إلى تجربته فى العمل، وقال إنه سافر خارج مصر فى سن الـ 18 وعمل فى تنظيف الغرف، فالعمل لا عيب فيه، قائلا:" أول غرفة قمت بتنظيفها كانت لبنت الشاطئ عائشة عبد الرحمن، والثانية للشيخ عبدالرحمن بيصار شيخ الأزهر آنذاك، وكنت أجلس معهم لتواضعهم".
 
وقال الخبير السياحى حسين حتاتة، على كل طالب أن يقوم بعمل ما يحبه ويفخر به ولا يقوم بشغل أى وظيفة لا يحبها، على الرغم من إنه فى أوقات عديدة تحكمنا ظروف مادية واجتماعيه وتفرض على الفرد شغل أى وظيفة، ولكن عندما تتاح الفرصة له، لابد أن يقوم بالعمل فى الوظيفة التى يرغبها.
 
 
وأوصى حتاتة الشباب بضرورة مقاومة منطق السلبية والإحباط بين الشباب وضرورة زرع الأمل فى مستقبل الوطن، ولابد لكل شاب أن يكتشف موهبته ويقوم بصقلها وتطويرها، قائلا:" الحياة رحلة كفاح والطموح لا يجب أن ينتهى وعلى الإنسان أن يستمر فى الحلم حتى النهاية.
 


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى