معلمون يستعيدون ذكريات 11 عام

الأربعاء : 8 - أغسطس - 2018 | 7:54 مساء
معلمون يستعيدون ذكريات 11 عام
كتب :: سيد داود المطعني

كم هي فكرة رائعة تتلخص فيها كل معاني الوفاء, وطريقة ممتعة لتبادل الذكريات, وسبيل جميل للرفاهية المحمودة التي تليق بمعلمين كتبت عليهم الأقدار أن يحملوا تلك الرسالة التربوية التعليمية, فأضحت رقيبا على سلوكياتهم.

لم يخطر ببال أحد المعلمين من أبناء كلية الآداب قسم اللغة الانجليزية بجامعة جنوب الوادي, والمتخرجين فيها عام 2007, أن تهديهم التكنولوجيا الحديثة موقعا الكترونيا للتواصل الاجتماعي كالفيسبوك, قادر على أن يجمعهم سويا بعد انقطاع لأكثر من عشر سنوات منذ تخرجهم.

فمن حسن حظ هؤلاء أنهم اجتمعوا في نفس القسم بنفس الكلية عام 2002/2003, وتوجت صداقتهم بالود إذ يحمل كل طرف الخير للآخر.

ومن سوء حظهم أنهم أتوا من مختلف أنحاء الجمهورية, من أسوان جنوبا وحتى الاسكندرية شمالا, ليلتقوا فيها طلابا بالحب والود والتقارب, ولكن سنة الحياة حتما تفرقهم بعدها.

وبعد مرور أحد عشرة عاما على تخرجهم تمكنوا من التواصل أخيرا عن طريق الفيسبوك, والذي استخدموه تباعا, حتى أضحى الجميع يمتلك حسابا على ذلك الموقع الالكتروني العجيب.

قام هؤلاء المعلمون بعمل مجموعة على الفيسبوك تجمعهم ليستعيدوا فيها ذكريات الجامعة, بنشر الصور الجماعية, والتذكارات, والمواقف الرائعة التي يتذكرها البعض وينساها آخرون.

ويتذاكرون أساتذتهم بما لهم وما عليهم, ويتبادلون كذلك التذكير دائما بالدعاء لذلك الرجل العظيم الذي عشقه الجميع وهو الدكتور حسن يونس رحمه الله أستاذ الشعر الانجليزي بالكلية, والذي يعتبرونه الأب الروحي فيما بينهم, حتى وضعوا صورته غلافا للمجموعة تخليدا لذكراه.

لم تكن الفكرة قديمة كتلك المجموعات التي تناقش هموم المعلمين ومشكلاتهم, وهي مجموعات ذات قيمة رائعة, وتعتبر نافذة يعبرون من خلالها عما يدور بداخلهم, وكذلك تصنع اللحمة الرائعة لهم في تماسكهم.

ولكن فكرة انشاء مجموعة خريجي قسم اللغة الانجليزية دفعة 2007 بجامعة جنوب الوادي, هي جديدة من نوعها, وتعتبر حديقة ذات مصطبات رائعة يلتف حولها الجميع لتبادل الذكريات.

وإن كنت أذكر من بين هؤلاء المعلمين مثلا مع حفظ الصفات والألقاب

محمود سليم عبدربه معلم لغة انجليزية

داليا حسين معلمة لغة انجليزية

 محمد حشمت معلم لغة انجليزية

 مصطفى عثمان معلم لغة انجليزية

داليا مبارك معلمة لغة انجليزية .. .. وعدد كثير من المعلمين من أبناء القسم بنفس الكلية والجامعة في دفعة 2007, ولم يكن يفوتني الاشارة إليها في مقالي وأنا أتبع بدقة كل ما يدور داخل ذلك الوسط الذي أحبه, ألا وهو وسط معلمي مصر, والمسئول الأول والأهم عن إخراج الأجيال القادمة

وأنا من في مقالي هذا أهديهم تحياتي.

الدكتور حسن يونس رحمه الله ... غلاف المجموعة

الدكتور حسن يونس رحمه الله ... غلاف المجموعة

المعلم محمود سليم أثناء حفل التخرج

المعلم محمود سليم أثناء حفل التخرج

المعلمين اثناء الدراسية الجامعية

المعلمين اثناء الدراسية الجامعية

المعلمين اثناء الدراسة الجامعية

المعلمين اثناء الدراسة الجامعية

كلية الاداب جامعة جنوب الوادي

كلية الاداب جامعة جنوب الوادي

الكمات الدالة


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى