محافظ أسيوط يستقبل وفداً من الهيئة العربية للتصنيع لتطوير مدارس التعليم الفنى

الثلاثاء : 13 - مارس - 2018 | 7:47 مساء
محافظ أسيوط يستقبل وفداً من الهيئة العربية للتصنيع لتطوير مدارس التعليم الفنى
كتب :: محرر اخبار التعليم

ألتقى المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط، بوفدًا من الهيئة العربية للتصنيع، ضم المهندس محمود شحاته مدير التسويق، والمهندس حسام الشوان مدير عام التسويق بمصنع الطائرات، واللواء إبراهيم صبحى، والمهندس محمد سامى استشاريو التسويق، والدكتور مصطفى قدرى المستشار الفنى بالهيئة العربية للتصنيع، وذلك بحضور المهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام محافظة أسيوط، وصلاح فتحى وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، وذلك فى إطار التنسيق والتعاون المشترك بين الهيئة ومحافظة أسيوط.

وقال محافظ أسيوط، إن اللقاء استهدف عرض مشروعات تطوير التعليم والتدريب بالمحافظة، وعرض إمكانيات الهيئة للمساهمة فى هذه المشروعات، وذلك لتطوير التعليم الفنى وتطوير مدارس النور والأمل بالمحافظة، لتعزيز فرص طلاب هذه المدارس فى الحصول على فرص عمل مناسبة.

وأضاف ياسر الدسوقى إن التدريب مع التعليم من العوامل الأساسية فى تأهيل طلاب التعليم الفنى والمهنى، للحصول على فرص عمل مناسبة، لافتًا إلى أن المدارس الدولية حاليًا تقوم بتدريب طلابها على العمل أثناء الدراسة، وهو ليس قاصرًا على التعليم الفنى فقط.

وأوضح المهندس محمد سامى استشارى التسويق بالهيئة، إن العربية للتصنيع لديها برامج كثيرة لتطوير المدارس، من بينها مشروع المسارات السريعة والذى يهدف إلى تحويل الطلاب إلى عمالة ماهرة من خلال التدريب ببرنامج يستغرق من 3 إلى 6 شهور، على مهن مطلوبة لسوق العمل، بالإضافة لمشروع لتطوير المدارس والمعامل والجامعات بإستخدام المعامل ثلاثية الأبعاد.

كما أكد الدسوقى، على دعمه للتعاون المثمر بين المحافظة والهيئة العربية للتصنيع، فى كافة المجالات، ومن بينها مجال الدراسات والخدمات الاستشارية والأعمال الفنية، والتدريب، وتطوير المدارس، لافتًا إلى أن التعليم الفنى هو أحد الروافد الأساسية للدول الصناعية الكبرى.

وأشار المهندس محمد عبد الجليل النجار، إلى دعم المهندس ياسر الدسوقى محافظ أسيوط لعمليات التطوير والتدريب فى المدارس الفنية، وأن وفد الهيئة العربية للتصنيع قدم عرض توضيحى لتطوير المدارس بمنظومة المدارس الذكية سواء للتعليم الفنى أو التعليم العام.

وأكد صلاح فتحى وكيل وزارة التربية والتعليم بأسيوط، إنه سيتم اختيار مدرسة فنية ومدرسة النور والأمل لدراسة تطبيق مشروعات الهيئة العربية للتصنيع عليهما كتجربة أولى نحو تطوير هذه المدارس.

ومن جانب أخر شدد محافظ أسيوط، على سرعة الانتهاء من إجراءات تخصيص بعض قطع أراضى أملاك الدولة، بمركز البدارى، لإقامة 5 مدارس عليها، لتغطى احتياجات قرى المركز،مشددًا على ضرورة استغلال أراضى أملاك الدولة التى تم تخصيصها للاستفادة منها فى مختلف القطاعات التى تخدم المواطنين.

جاء ذلك خلال لقاء المحافظ الدورى بكلاُ من "اللواء يونس الجاحر، ومحمد مصطفى سليم، ومحمد عيد عبد الجواد، ونعمان أحمد فتحى نعمان، ومديح سيد عمار، وراشد أبو العيون" أعضاء مجلس النواب، عن دوائر "ديروط، والقوصية، والبدارى، وساحل سليم" بحضور المهندس محمد عبد الجليل النجار سكرتير عام المحافظة، والدكتور عواد أحمد السكرتير العام المساعد، وكافة مديرى المديريات، ورؤساء الأحياء والمراكز المعنية.


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى