الثورات تؤتي أكلها بعد حين

الثلاثاء : 23 - يناير - 2018 | 4:50 مساء
الثورات تؤتي أكلها بعد حين
كتب :: ثروت محمد

بالرغم من كل الهجوم الممنهج على ثورة 25 ينايروكل من تدخل فيها او دخل عليها مع علم المهاجمين بالفرق الكبير بين هذه الثورة وبين كل من تدخل فيها أو دخل عليها وعلمهم أن كل من تدخل فيها أو دخل عليها كان بفعل فاعل وكان هدفه إفشالها وتشويه صورتها وبرغم التغافل العمد عن الجوانب المضيئة له.
ستظل 25 ينايرهى أعظم الثورات وستظل شعارتها (عيش حرية عدالة اجتماعية) هى أفضل الشعارات وستظل طريقتها وأسلوبها (سلمية سلمية) أفضل الطرق والأساليب ستظل دماء شهدائها أعظم التضحيات وستظل أحلامهم المشروعة أجمل الأحلام وستظل أرواح شهدائها ترفرف فى سماء الحرية وتداعب نفوس كل الحالمين بحياة كريمة حتى يتحقق لهم ذلك وعم قريب سيتحقق ذلك ولو كره الكارهون وحقد الحاقدون وفسد الفاسدون.
وبحكم التاريخ الثورات لا تموت ولكنها تأتى أكلها بعد حين وعندما يحين الحين سيقف التاريخ إجلالاً وتعظيمًا لهذه الثورة وسيخلد بحروف من نور أسماء كل المخلصين لها ويعلم كل الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون.
تحية لهذه الثورة العظيمة فى عيدها السابع وتحية لأرواح شهدائها الأبرار وتحية لمصابيها وتحية لكل المخلصين لها ولمبادئها والتى ستظل معيارًا بين الحق والباطل.


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق



مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى