تحويل محتوى ماسبيرو إلى "رقمى" خوفا من ضياع

الخميس : 1 - ديسمبر - 2016 | 9:40 مساء
تحويل محتوى ماسبيرو إلى
كتب :: محرر اخبار التعليم

بعد الأزمة التى شهدها قطاع المتخصصة منذ أيام، وتحويل أحد المخرجين إلى التحقيق على خلفية قيامه بمسح شريط حلقة نادرة للكينج محمد منير، أصبح التحول إلى "المحتوى الرقمى" أمرا مهما وضروريا، وهو ما يجرى حاليا داخل أروقة إتحاد الإذاعة والتليفزيون.

 كما  ان هناك دورات مكثفة ستتم قريبا داخل التليفزيون، للتخلى على فكرة الشرائط الخام، والعمل بإمكانيات أكثر تطورا حفاظا على التراث من الضياع، من خلال نقل المحتوى التراثى، والبرامج والأعمال الدرامية المهمة إلى "هاردات" بدلا من فكرة الشرائط الخام، والتى أكد مصدر من التليفزيون وقف تصنيعها قريبا.

 يذكر أن التليفزيون المصرى حاليا يقوم برفع كل الأعمال التراثية المهمة على موقع "يوتيوب" من خلال قنوات اتحاد الإذاعة والتليفزيون المختلفة مثل الدراما والأطفال والإذاعة والتراث والرياضة، حيث يتم رفع الأعمال التى يتم التأكد من ملكيتها لإتحاد الإذاعة والتليفزيون.


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى