مدير المعهد السويدي بالإسكندرية ينتقد موقف فرنسا من ارتداء البوركيني علي الشواطئ

السبت : 17 - سبتمبر - 2016 | 3:07 صباحا
مدير المعهد السويدي بالإسكندرية ينتقد  موقف فرنسا من ارتداء البوركيني علي الشواطئ
كتب :: محرر اخبار التعليم

 أكد بيتر وديرود، مدير المعهد الثقافى السويدى بالإسكندرية، أنه ليس من حق فرنسا منع المسلمين من ارتداء البوركينى على شواطئها، مشيراً أنها حرية شخصية وليس من حق أى دولة التدخل فى ملابس مواطنيها.

 

وأضاف فى تصريحات صحفيه له اليوم أن دولة السويد لا تمانع من ارتداء البوركينى خاصة أن المواطنين فى السويد يرتدون البوركينى ويقومون بتغطية أجسادهم بالكامل على الشواطئ لأنهم أكثر عرضة للإصابة بسرطانات الجلد والمواد الكيماوية الخاصة بالحماية من الشمس لا تحميهم من الأشعة الضارة لذلك يقوموا بتغطية أجسادهم بالكامل وهم على الشواطئ ولن يستطيع أحد أن يمنعهم.

وأشار " وديرود" إلى أن هناك ظاهرة الإسلاموفوبيا فى السويد والعدائية ضد الإسلام ولكن ليست بالطريقة الواضحة فى فرنسا، موضحاً أن المسئولين فى السويد والمتخصصين يقوموا بمواجهه هذه الأفكار بالحوار ومنع انتشار هذه المشاعر ضد المسلمين.


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى