"مع أو ضد إلغاء التنسيق" يتصدر تويتر..والمغردون ينتقدوا التعليم

الخميس : 9 - يونيو - 2016 | 10:30 مساء
كتب :: محرر اخبار التعليم

دشن رواد موقع التواصل الاجتماعى تويتر، هاشتاج "مع أو ضد إلغاء التنسيق"، شارك فيه المغردون بفاعلية جعلته يحتل المرتبة الرابعة على تويتر، مقتربا من 4 آلاف تغريدة.
وتباينت ردود أفعال المغردين ما بين المؤيد لإلغاء مكتب التنسيق أو عدم إلغائه، أو الآراء التى طالبت بإلغاء التعليم مثلما قال أحمد الصدفى: "بصراحة مع إلغاء التعليم كله عشان بيخلى العيال متخلفة"، وقالت إيمان: "ضد التعليم المصرى كله، محتاجين تعليم جديد حسب قدرات كل فرد". 
المعارضون: الواسطة والمعارف والرشاوى هتشتغل أكترقال على المصرى: "ضد إلغاء التنسيق، عشان الواسطة والمعارف والرشاوى هتشتغل أكتر بس يكون فيه نظام جديد للامتحانات عشان التسريب"، وهو ما أكده ماهر، قائلا: "ضد إلغاء التنسيق لأنه تكريس لعلو الفشلة بما لديهم من نفوذ وأموال وفساد". 
وقال خالد: "إلغاء التنسيق معناه عدم الحق للفقراء من دخول الكليات اللى يتمنوها، ابن الغنى واللى معاه واسطة هيذل الفقير، حرام والله"، وقال ياسر راشد: "الواسطة والرشاوى هيبقوا أسلوب حياة، وإحنا مش ناقصين نفاق أكتر من كده، وهيبقى كليات القمة زى النيابة بالوراثة".
المؤيدون لإلغائه: مش مقياس لقدرة الطالب إنه يدخل كلية من كليات القمةأحمد عماد: "أكيد طبعا مع إلغاء التنسيق لأن الثانوية العامة مش مقياس لقدرة الطالب إنه يدخل كلية من كليات القمة"، وقالت يارا: "مع أكيد لأن ده نظام متخلف وقديم وبيخلى ناس تدخل كليات مش عاوزنها عشان نص درجة".
وقال محمود طلال: "مع إلغاء التنسيق، الاعتماد على القدرات هيكون أحسن بكتير بس يبقا من غير رشاوى أو فساد".


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى