" وزير التعليم " : التعليم الفنى بحاجة إلى تدريب كوادره الحالية على مجالات متعددة

الاثنين : 19 - أكتوبر - 2015 | 1:57 مساء
كتب :: محمود هيكل

قام الهلالى الشربينى ، وزير التربية والتعليم ، بحضور الندوة التى نظمتها السفارة البريطانية بالقاهرة ، بعنوان :"الفرص المحتملة في مجال التدريب الفني- المهني والشركات في مصر".

 اكد الوزير في كلمته التى ألقاها خلال الندوة أنه فى ظل الثورة المعلوماتية والتقدم الهائل في مجال التكنولوجيا والعلوم والتنوع في سوق مجالات العمل ، حرصت الدولة على الاهتمام بخريج التعليم الفني لما له من أثر في تنمية ودفع الاقتصاد القومي وزيادة الاستثمارات وانعاش التجارة الدولية والداخلية.

وأضاف الوزير أن التعليم الفني يهتم بإكساب خريجيه قدر من الثقافة العامة واللغات والمعلومات الفنية والمهارات العلمية ، من خلال تطوير المناهج الدراسية والتطبيق العلمي والتدريب المستمر داخل المدرسة ، وفى سوق العمل لدعم قدراته المهارية في استخدام التكنولوجيا ، في مجال العمل ليتمكن من إتقان عمله وتنفيذه على الوجه الأكمل، وهذا يتحقق من خلال تزويد المدارس الفنية بمعامل حاسب آلي مطورة وحديثة وتجهيز المدارس بأحدث المعدات والآلات.

وأشار الوزير إنه نظرًا لاستحداث العديد من التخصصات التي تتطلب تكنولوجيا وتدريبات جديدة، فإن التعليم الفني بحاجة إلى تدريب كوادره الحالية على مجالات عدة منها: صيانة وإصلاح معدات الغوص، والطاقة المتجددة، وتحلية المياه، والبتروكيماويات، وإصلاح السفن ومعدات الصيد، واستزراع الأسماك وتنمية الثروة السمكية، وتطوير الأداء بالمدارس الفندقية، والتسويق والمعارض، وتطوير صناعة النسيج.


التعليقات

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على بوابة اخبار التعليم ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق


مرتضى ابو عقيل - رئيس التحرير
آخر افتكاسات التعليم العالى